القياس والتقويم

القياس والتقويم


القياس والتقويم

مدارس بن خلدون .. نحو رؤية شاملة في القياس والتقويم

إيمانا بأهمية القياس والتقويم، وانطلاقا بالأفكار الرائدة والرؤية التربوية المستقبلية، قامت مدارس ابن خلدون بإنشاء وحدة خاصة (بالقياس والتقويم التربوي) لتكون جزء من نظامها الإداري، إدراكاً لأهمية القياس والتقويم في الحياة العامة والمجال التربوي بصفة خاصة، فالقياس موجود منذ أن بدأ الله الخليقة، مروراً بولادة الإنسان الذي يخضع لعشرات القياسات مثل الطول والوزن والحرارة، فنحن حين نمارس أنشطتنا اليومية مثل الذهاب إلى العمل أو الصلاة أو نتناول الطعام نُخضع أفعالنا كلها للقياس والتقويم.
ماهية القياس والتقويم التربوي :
القياس والتقويم التربوي يرتبط بكل عناصر العملية التربوية ويشمل الطالب والمعلم والمدير والمشرف التربوي والإداري التعليمي والمناهج، (فالطالب) يحتاج للقياس على مهاراته ومعارفه، ولإثارة دافعيته نحو التعلم فلابد من صياغة الخطط والأهداف بناءاً على ميوله ومقدراته. ويكمُن دور (المعلم) أن يكون ملماً بأدوات القياس حتى يتمكن من بناء الاختبارات لقياس أداء الطلاب كافة ولتحديد مواطن القوة ونقاط الضعف لديهم، والهدف من اختبار الطلاب ليس الدرجة وإنما هو وسيلة تساعد المعلم على أن يدرك كيف يرشد طلابه وينمي إبداعاتهم. ويساعد (القياس والتقويم) المعلم في تحديد مدى فاعلية أساليبه وطرق التدريس الخاصة به داخل الصف، والتأكد من ملاءمتها لخصائص طلابه، وليتمكن من اختيار الأساليب والطرق المثلى التي تساعد طلابه في الوصول إلى الفهم والمعرفة.
والقياس يساعد مدير المدرسة على تكوين تصوّر واضح ونجاح سير خططه وبرامجه و التأكد من قدرات زملائه بالعمل والوقوف على مشكلاتهم والمساهمة في الإدارة والتوجيه والإشراف التربوي على المعلمين، كما يسهم القياس في تقدير مدى كفاءة وفاعلية المناهج التعليمية والدورات والأنشطة وحاجات القائمين على العملية التعليمية من حيث الاستمرار أو التعديل أو الإيقاف، فالقياس والتقويمالتربوي هو مرآة لتصرفاتنا وموجّه لخطواتنا فهو يولد بولادتنا وينتهي بوفاتنا.




اتصل سجل

مدارس ابن خلدون الرياض

Ph: 920010600
Fax:
Email: